الإمارات ترد على التهديدات الإيرانية

"معاهدة السلام قرار سيادي وليس موجهاً إلى إيران ونرفض التهديد"

ردت دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الاثنين، على تهديدات إيران، في بيان لوزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، مؤكدة على رفضها التدخل في قراراتها السيادية، ولغة التهديد والوعيد.

وقال أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، إن معاهدة السلام الإماراتية الإسرائيلية، والتي تم الإعلان عنها، قبل أيام، “قرار سيادي ليس موجّهاً إلى إيران”.

وأضاف وزير الدولة الإماراتي، في تغريدة له على تويتر، الاثنين، “نقولها ونكرّرها. ولا نقبل التدخل في قراراتنا كما نرفض التهديد والوعيد سواء كان مبعثه التنمر أو القلق”، بحسب تعبيره.

واختتم قرقاش تغريدته بالتأكيد على أن “القرارات الاستراتيجية تحوليّة ولها وقعها وتأثيرها، وقرارنا مستقبلي يعزّز موقعنا وتنافسيتنا”، على حد وصفه.

تغريدة قرقاش، جاءت في أعقاب استنكار مجلس التعاون الخليجي، لتهديدات الرئيس الإيراني، حسن روحاني، ومسؤولين إيرانيين آخرين للإمارات العربية المتحدة، بعد إعلان أبوظبي الاتفاق على معاهدة السلام مع إسرائيل.

 

 

الأوبزرفر العربي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق