الاتحاد الأوروبي يعتزم فرض عقوبات على النظام التركي

بسبب التنقيب غير القانوني على موارد الطاقة في شرق المتوسط

دعا الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة والأمنية جوزيب بوريل، الجمعة، أنقرة إلى الامتناع عن اتخاذ إجراءات أحادية الجانب في أزمة شرق المتوسط، في وقت تطالب به اليونان وقبرص بفرض عقوبات على تركيا بسبب التنقيب غير القانوني على موارد الطاقة في شرق المتوسط.

وأكد بوريل، وجود اتجاه لفرض عقوبات أوروبية على النظام التركي، بسبب ممارساتها في منطقة شرق المتوسط.

وشدد الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة والأمنية على “تصاعد الإحباط الأوروبي إزاء السلوك التركي في شرق المتوسط“، بسبب التنقيب غير الشرعي على النفط والغاز.

وانضم وزير الخارجية الألماني هايكو ماس إلىى بوريل في دعوة الدول الأوروبية إلى بحث فرض مزيد من الإجراءات الحازمة على تركيا، خلال قمة الاتحاد الأوروبي الشهر المقبل.

وقال وزير الخارجية الألماني إن علاقات بلاده مع تركيا تأثرت بشكل بالغ بسبب أزمة شرق المتوسط، التي لا تزال تشهد تصاعدا مع مرور الأيام، وعدم التزام أنقرة بالدعوات الدولية للتهدئة.

وأكد ماس، الجمعة، على ضرورة الجلوس إلى طاولة الحوار من أجل حل الأزمة، قائلا إن “الحوار البناء هو السبيل الوحيد للخروج منها”.

 

 

الأوبزرفر العربي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق