<link rel="stylesheet" id="jazeera-css" href="//www.fontstatic.com/f=jazeera" type="text/css" media="all">

الجيش الليبي يعلن عن عودة قريبة لقاعدة الوطية العسكرية

أعلن المتحدث الرسمي باسم القيادة العامة للجيش الليبي، اللواء أحمد المسماري، أن الجيش سيعود إلى قاعدة  الوطية العسكرية في القريب العاجل.

وقال أن قرار الانسحاب من القاعدة الاستراتيجية بناء على أوامر من القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر بسحب القوات المتمركزة هناك بكافة معداتها من القاعدة، وذلك بناء على ما قدمه آمر عمليات المنطقة الغربية حول الأوضاع العسكرية في محيط القاعدة.

وأشار المسماري إلى أن عملية الانسحاب بدأت منذ 3 أشهر بسحب الطائرات الحربية والذخائر الخاصة بها، وكذلك الشؤون الفنية والإدارية والمعدات الثقيلة، وتأمين خروج الأفراد وغرف العمليات والآليات الصالحة للعمل والمعدات لنقطة التجمع الجديدة، وتحت غطاء جوي.

وشدّد المسماري على أن قاعدة الوطية ستعود تحت سيطرة الجيش الليبي، وستحمل اسم أحد القيادات الذين قتلوا في الهجمات الأخيرة على القاعدة، ولكن ليس باسم تركي كما يتردد الآن.

المؤتمر الصحفي للناطق بإسم القائد العام

المؤتمر الصحفي للناطق بإسم القائد العام

Gepostet von ‎الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية‎ am Montag, 18. Mai 2020

وقال المسماري إن سيطرة ميليشيا حكومة السراج على القاعدة ماهي إلا “صفحة من صفحات المعركة”.

كما وصف المسماري عملية الانسحاب بالممتازة، وأرجع ذلك للحفاظ على سلامة الأفراد الذين كانوا متواجدين في القاعدة وكذلك غرف العمليات المتنقلة والمعدات والذخائر التي تم نقلها، مشيراً إلى امتلاكهم تدابير قوية ستفضي لإعادة السيطرة عل القاعدة.

وكانت تعرضت قاعدة الوطية خلال الأيام الماضية لأكثر من 100 غارة جوية لطيران النظام التركي المُسير، إلى جانب قصف عنيف من البوارج الحربية التركية الموجودة قبالة سواحل مدينة الزاوية، الأمر الذي سهل للميليشيات دخول القاعدة بعد انسحاب وحدات الجيش الليبي منها بكامل عتادها وأفرادها منذ ساعات الصباح الأولى.

وعلى صعيد معركة تحرير العاصمة الليبية من الميليشيات المدعومة من تركيا، قال المسماري إن المشير خليفة حفتر أصدر أوامر بإعادة تمركز قواته في بعض المحاور بالعاصمة الليبية طرابلس.

الأوبزرفر العربي

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Optimized with PageSpeed Ninja