الدواعش ينفذون هجوماً إرهابياً جديداً على مركز للشرطة العراقية

أعلنت خلية الإعلام الأمني في العراق، صباح الإحد، أن 3 من عناصر الشرطة العراقية ومدني قتلوا جراء هجوماً نفذه الدواعش على مركز شرطة زاغنية في قضاء بعقوبة بمحافظة ديالى.

وأوضحت الخلية أن الهجوم أدى أيضا إلى جرح 2 من عناصر الأجهزة الأمنية وخمسة مدنيين.

وكان تنظيم داعش الإرهابي قد شن هجوماً ليل الجمعة السبت، مما أدى إلى مقتل 11 عنصرا من قوات الحشد الشعبي في محافظة صلاح الدين المجاورة.

وتعهد رئيس الوزراء العراقي المكلف، مصطفى الكاظمي، بتكثيف الحملة ضد “الدواعش” بعد الهجوم.

وخلال الأسابيع الأخيرة، زادت وتيرة هجمات مسلحين يشتبه في انتمائهم لداعش، خاصة في المنطقة الوعرة الواقعة بين محافظات كركوك وصلاح الدين وديالى، المعروفة باسم “مثلث الموت”.

والشهر الماضي، أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقية عن توجيه القوات العراقية لضربات جوية، لمناطق تأوي عناصر من تنظيم داعش الإرهابي في محافظة صلاح الدين.

وفي أواخر عام 2017، أعلن العراق النصر على داعش بعدما تمكن من استعادة الغالبية العظمى من الأراضي العراقية التي استولى عليها التنظيم الإرهابي قبل سنوات.

لكن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق، ويشن هجمات بين فترات متباينة.

بغداد- الأوبزرفر العربي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق