القبض على ثلاثة مسؤولين من تنظيم داعش في أفغانستان

ذكرت المديرية العامة للأمن القومي ووزارة الداخلية بأفغانستان، في بيان، أن زعيم تنظيم داعش الإرهابي في جنوب آسيا أبو عمر الخراساني اعتقل في العاصمة الأفغانية كابول إلى جانب قائد الاستخبارات ومسؤول العلاقات العامة في التنظيم، وفقا لمصادر إعلامية.

وقال البيان “ستواصل إدارة الأمن الوطني عملياتها الشاملة والمواجهة لتعقب كبار قادة الجماعات الإرهابية الإقليمية وتدمير المحاور المشتركة لهذه الشبكات الإرهابية”.

ونفذت عملية نفذتها الاعتقال القوات الخاصة شرقي العاصمة كابول.

وأفاد البيان بأن مسؤولين في الاستخبارات والعلاقات العامة في ذراع “داعش” بجنوب آسيا أصيبوا، خلال العملية التي أطلقت بناء على اعترافات عناصر من التنظيم الإرهابي، أوقفتهم السلطات الأفغانية في وقت سابق.

وكانت وكالة الأمن الأفغانية، أعلنت الأسبوع الماضي، أن قوات الأمن الأفغانية ألقت القبض على ثمانية من عناصر تنظيم داعش وجماعة “حقاني” وهما مسؤولان عن الهجمات الدموية التي ضربت العاصمة مؤخرا.

وقد أمر الرئيس الأفغاني، أشرف غني، الثلاثاء، القوات الأمنية باستئناف عملياتها الهجومية ضد حركة طالبان الإرهابية ومجموعات أخرى بعد هجومين منفصلين أسفرا عن مقتل عشرات الأشخاص.

وقال غني، في خطاب متلفز،: “أصدر أمرا لكل القوات الأمنية بوضع حد لموقعها الدفاعي، والعودة إلى موقع الهجوم واستئناف عملياتها ضد العدو”.

ووفق مصادر طبية وأمنية أفغانية، الثلاثاء، فإن 13 مدنيا بينهم رضيعان قتلوا، بينما جرح 15 آخرون في هجوم مسلح على مركز طبي في العاصمة كابول.

وفي هجوم منفصل اليوم أيضا، اقتحم انتحاري جنازة قائد بالشرطة في إقليم ننكرهار كان يشارك فيها مسؤولون بالحكومة وعدد من أعضاء البرلمان مما أسفر عن مقتل 24 شخصا على الأقل وإصابة 68 آخرين.

ولم يصدر بعد إعلان للمسؤولية عن أي من الهجومين.

وكانت حركة طالبان الإرهابية قد رفضت دعوة الحكومة الأفغانية لوقف إطلاق النار خلال شهر رمضان، من أجل إتاحة الفرصة للسلطات للتركيز على مكافحة وباء كورونا، مما أثار القلق مجددا بشأن مصير عملية السلام الهشة في البلاد.

كابول- الأوبزرفر العربي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق