المملكة المتحدة تسجل قفزة حادة في الوفيات بفيروس كورونا

رغم إعلان الحكومة البريطانية تجاوز ذروة الجائحة في البلاد، سجلت المملكة المتحدة قفزة حادة جديدة في عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد، حيث ارتفعت هذه الحصيلة خلال اليوم الماضي بـ739 حالة، .

وأفاد وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، في مؤتمر صحفي عقده، اليوم الجمعة، بزيادة عدد المتوفين جراء عدوى فيروس كورونا المستجد “COVID-19” خلال الساعات الـ24 الماضية بواقع 739 حالة ليصل إلى 27510 بعد أن كان على نقطة 26771 في إحصائية مساء أمس الخميس.

ويمثل هذا الرقم قفزة جديدة للوفيات جراء الفيروس في بريطانيا مقارنة مع إحصائية اليوم السابق، الذي بلغ فيه هذا المعدل 674 حالة، إلا أنه وصل في بيانات الأربعاء 765 بعد أن سجل الثلاثاء 586 وفاة.

وذكرت وزارة الصحة البريطانية أن الحصيلة العامة للإصابات المسجلة بفيروس كورونا ارتفعت بواقع 6201 ووصلت إلى نقطة 177454.

وذكر هانكوك مع ذلك أن الجهات الطبية البريطانية تمكنت من إجراء 122347 فحصا خاصا برصد فيروس كورونا خلال اليوم الماضي، بينما كان من المستهدف إيصال هذا المعدل إلى 100000، ووصف وزير الصحة هذه النتيجة بـ”الإنجاز المذهل”.

وأكد مع ذلك أن الحكومة البريطانية لن ترفع إجراءات العزل الصحي والإغلاق العام حتى أن يكون ذلك أمرا آمنا تماما.

وتعتبر بريطانيا الدولة الثالثة عالميا من حيث عدد الوفيات والرابعة من حيث حصيلة الإصابات بفيروس كورونا، لكن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، أعلن أمس الخميس أن بلاده تجاوزت ذروة الوباء.

وقال جونسون، في المؤتمر الصحفي الأول له بعد تعافيه من المرض: “يمكنني أن أؤكد اليوم أننا تجاوزنا للمرة الأولى ذروة هذا المرض. تجاوزنا الذروة ونحن في الاتجاه النزولي ولدينا أسباب كثيرة جدا لكي نشعر بالأمل على الأمد البعيد”.

يذكر أن الفيروس المستجد أودى بحياة 233.176 شخصاً على الأقل منذ ظهور الوباء للمرة الأولى بالصين في كانون الأول/ديسمبر الماضي، وفق  مصادر رسمية عند الساعة 11.00 بتوقيت غرينتش، الجمعة.

كما سجلت أكثر من 3.264.200 إصابة في 195 دولة ومنطقة. وتعافى 922.900 على الأقل. وهذا العدد لا يعكس إلا جزءاً من العدد الفعلي للمصابين، إذ تبقى الفحوص لكشف الإصابات في عدد من الدول محصورة بالحالات التي تتطلب رعاية في المستشفيات.

والولايات المتحدة هي الدولة الأكثر تضرراً جراء الوباء، إذ سجلت حصيلة الوفيات على أراضيها 63.019 من أصل 1.070.032 إصابة. وأُعلن شفاء 153.947 شخصاً على الأقل.

لندن- الأوبزرفر العربي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق