بعد ثلاثة عقود… ليفربول بطلاً للدوري الإنجليزي

أهدى فريق نادي تشيلسي الإنجليزي بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز “بريميرليغ”، إلى فريق ليفربول، وذلك بعد فوز البلوز على حامل اللقب في نسختيه السابقتين مانشستر سيتي، بهدفين لهدف واحد، مساء الخميس.

وبنتيجة مباراة تشيلسي والسيتي، يتوج ليفربول بالبطولة، حيث لم يتبق في بطولة الدوري الأغلى في العالم، مباريات تكفي للحاق مانشستر سيتي بالمتصدر ليفربول بفارق 23 نقطة، فيما لا تزال هناك 7 جولات أخرى في الموسم الحالي من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ولا يحتاج فريق ليفربول، حامل بطولة أوروبا للأندية أبطال الدوري في نسخته الأخيرة 2019، إلى نتيجة مباراته القادمة مع مانشستر سيتي المقررة في 2 يوليو تموز المقبل، حيث توقف رصيد مانشستر سيتي عند 63 نقطة، بينما يبلغ رصيد ليفربول 86 نقطة.

وكانت آخر المرات التي فاز بها ليفربول ببطولة الدوري في عام 1990، فيما يأتي في المركز الثاني بين أندية الدوري الإنجليزي الأكثر حصدًا لبطولة الدوري بـ19 بطولة، خلف مانشستر يونايتد الذي فاز بـ20 بطولة للدوري.

بكى الألماني يورغن كلوب المدير الفني لليفربول، عقب تتويج فريقه رسميا بلقب الدوري الإنجليزي لموسم 2019-2020 قبل 7 محطات على انتهاء المسابقة.

وتحدث كلوب لشبكة “سكاي سبورتس” عقب المباراة: “ما حدث لا يُصدق، أن أصبح بطلا هنا مع هذا النادي”.

وأضاف موجها حديثه لمدرب ليفربول التاريخي، كيني دالغليش، وآخر من قاد النادي للظفر بلقب الدوري عام 1990: “أعرف كم انتظرت من أجل تلك اللحظة وكذلك ستيفن جيرارد”.

وأكمل: “اليوم لم أكن أريد أن أشاهد المباراة ولكنني شاهدت وبدأ تشلسي يهدر الفرص ثم جاءت ركلة جزاء لويليان وارتفعت حدة كل شيء”.

وتابع: “لكن هذا إنجاز لكل اللاعبين في فريقي الذين يؤدون بشكل استثنائي خلال العامين أو الثلاث سنوات الأخيرة وأنا سعيد لتدريبهم”.

وأضاف كلوب “قبل عامين أنهينا الدوري رابعا وافتقدنا للثبات وهذا ما كان علينا العمل عليه ونقنع الجميع بذلك وهذا ما فعلناه”.

وواصل كلوب حديثه وهو يبكي قائلا: “إنها لحظة كبيرة جدا. أنا مرتبك قليلا حاليا”.

وختم حديثه موجها رسالة لجمهور ليفربول “إن هذه البطولة لكم أتمنى أن تبقوا في منازلكم واحتفلوا فقط في منازلكم، نحن فعلنا ذلك من أجلكم وإنني سعيد لذلك وفي الفترة المقبلة سنحتفل معكم ونلتقط الصور سويا”.

الأوبزرفر العربي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق