fbpx

مصدر عسكري: الميليشيات المسلحة جنوب طرابلس تنهار

وقال مصدر عسكري ليبي، في تصريح لموقع “الأوبزرفر العربي” إن المليشيات المسلحة في حالة انهيار بمحاور جنوب العاصمة طرابلس، خصوصًا بعد فقدانها أبرز قياداتها الإرهابي “زياد بلعم”.

واستهدف الجيش الليبي، الجمعة، تجمعًا للمليشيات الإرهابية التابعة لحكومة السراج بمحور عين زارة جنوب العاصمة طرابلس، والتي أصبحت في حالة انهيار تامة بمحاور جنوب العاصمة.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الإفصاح عن اسمه، أن الجيش تصدى بنجاح لهجمات المليشيات الإرهابية، مرجحًا سيطرة الجيش على منطقة عين زاره قريبا.

وتابع أن مساحة عين زارة الجغرافية كبيرة بالإضافة لتواجد مستشارين أتراك يقودون العناصر الإرهابية السورية والليبية، منها سرايا الدفاع عن بنغازي، وفصيل سلطان مراد الإرهابيين.

وشن سلاح الجو الليبي سلسلة غارات عنيفة على مواقع المليشيات بمنطقة أبو قرين بالقرب من مدينة مصراته.

وقال المكتب الإعلامي لغرفة عمليات سرت الكبرى، إن مليشيات الوفاق المدعومة بالمرتزقة الموالين لتركيا كانوا في حالة نفير لشن عدوان على وحدات الجيش المتمركزة بالقرب من منطقة أبوقرين.

وتستمر مليشيات السراج في خرق الهدنة الأممية بشنها هجومات على تمركزات الجيش في المنطقتين الغربية والوسطى.

ونقلت “الأوبزرفر العربي” عن أحد المصادر العسكرية الليبية، في وقت سابق، قولها إنه تم استهداف الإرهابي “زياد بلعم” أحد أكبر الرؤوس المطلوبة لدى الجيش والمتهم باغتيال السفير الأمريكي في بنغازي عام 2012.

من جانبه، أفاد مكتب إعلام اللواء التاسع مشاة بأنه تم استهداف غرفة العمليات الرئيسية للمليشيات متعددة الجنسيات في عين زارة بأكثر من 20 قذيفة موجهة، ما أدى لتدميرها.

ويحتفظ الجيش الليبي بحق الرد على المليشيات التي تخرق الهدنة المعلنة منذ 12 يناير/كانون الثاني الماضي، ويؤكد أحقيته في محاربة الجماعات الإرهابية في أي وقت، بعيدا عن أي هدنة معلنة.

 

الأوبزرفر العربي- طرابلس

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق