fbpx

منظمة الصحة العالمية تعلن أن فيروس كورونا لا يمثل بعد حالة “وباء عالمي”

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الثلاثاء، أن فيروس كورونا المستجد الذي انتقل من الصين إلى 24 دولة لا يمثل بعد حالة “وباء عالمي”.

وقالت سيلفي بريان، رئيسة إدارة مكافحة الجوائح والأمراض الوبائية في منظمة الصحة العالمية، للصحافيين في جنيف “حاليا لسنا في حالة وباء عالمي”.

وخلف كورونا إلى حدود 425 حالة وفاة و20438 حالة تم التأكد من إصابتها بالفيروس في بر الصين الرئيسي.

بالإضافة إلى ذلك، توجد حالة وفاة واحدة في هونغ كونع، إضافة إلى حالتي وفاة في سنغافورة والفلبين.

ومن بين الدول الأكثر تضررا من كورونا، تايلاند (25 إصابة) واليابان (20) وسنغافورة (18، بينهم حالة وفاة) وكوريا الجنوبية (16) وألمانيا (12) والولايات المتحدة (11).

هذا ويعتقد أن الفيروس الجديد ظهر للمرة الأولى خلال ديسمبر في سوق بمدينة ووهان تباع فيهحيوانات برية وانتشر خلال عطلة رأس السنة الصينية، التي يسافر فيها ملايين الصينيين داخل البلاد وخارجها.

واتخذت الصين إجراءات مشددة لمنع انتشار الفيروس، شملت فرض حجر صحي على أكثر من 50 مليون شخص في ووهان ومحاصرة هوبي، المقاطعة الواقعة في وسط البلاد.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت، الخميس الماضي، أن تفشي فيروس كورونا في الصين يشكل الآن حالة طوارئ صحية عامة.

وكان ممثل منظمة الصحة العالمية في بكين، غودن غاليا، أوصى حكومات البلدان الأخرى بالاستعداد لاحتمال انتشار الفيروس، قائلا “يتعين على البلدان الاستعداد لاستيراد محتمل للحالات من أجل تحديدها في أسرع وقت ممكن ولكي تكون مستعدة للسيطرة المحلية على تفشي المرض، إذا حدث ذلك”.

وأضاف أن المنظمة تتصرف بدافع القلق بالنسبة للدول الفقيرة التي قد لا تكون مجهزة للتعامل مع الفيروس، مشيرا إلى أن إعلان الطوارئ يتطلب استجابة دولية منسقة ويمكن أن يوفر المزيد من الأموال والموارد.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق