وقف لإطلاق النار من جانب واحد سيلتزم به الجيش السوري في ادلب يبدأ السبت

أعلن الجيش الروسي الجمعة وقفا لإطلاق النار من جانب واحد سيلتزم به الجيش السوري على أن يدخل حيز التنفيذ صباح السبت في منطقة إدلب بشمال غرب سوريا التي تسعى دمشق إلى استعادتها.

وجاء في بيان صادر عن المركز الروسي للمصالحة في سوريا أنه تم التوصل إلى اتفاق “لوقف إطلاق النار أحادي الجانب من قبل الجيش السوري اعتبارا من الساعة 6,00 في 31 آب/أغسطس” داعيا الفصائل المسلحة في المنطقة إلى الالتزام به.

وكانت قوات الجيش السوري قد حققت، الخميس، مزيداً من التقدم في محافظة إدلب في شمال غرب البلاد بسيطرتها على عدة قرى وبلدات، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقتل، الخميس، 7 مدنيين، بينهم طفلان، في قصف طال قريتين في ريف إدلب الجنوبي، بحسب المرصد، غداة مقتل 12 مدنياً في غارات طالت أحياء سكنية في مدينة معرة النعمان.

وبعد أشهر من القصف الكثيف منذ نهاية أبريل على مناطق عدة في إدلب ومحيطها، بدأت قوات الجيش السوري في الثامن من الشهر الحالي هجوماً في ريف إدلب الجنوبي حيث يمر الطريق الدولي الذي يربط مدينة حلب شمالاً بالعاصمة دمشق.

وتمكنت قبل 10 أيام من السيطرة على مدينة خان شيخون الواقعة على الطريق، وتحاول منذ ذلك الحين التقدم في محيطها أكثر.

اظهر المزيد
إغلاق