الجامعة العربية تعلن تضامنها مع السودان

طائرة تحمل مساعدات إنسانية وإغاثية عاجلة للبلاد مع وفد عربي لتقييم الخسائر

أكد السفير السوداني في كلمته خلال الاجتماع الطارئ عن بعد لمؤسسات العمل العربي المشترك، أن السودان يشهد وضعا كارثيا ويحتاج إلى دعم عربي ودولي عاجل وفاعل، والمساعدة في إصلاح الانهيارات التي حدثت للمنازل والبنية التحتية.

وأوضح السفير كمال حسن علي أن الدعم العربي سيكون من شقين، الأول دعم إغاثي عاجل يشمل الدواء والغذاء، والثاني دعما فنيا للمساعدة في إعادة الإعمار وتقديم المنح الدراسية والتعليمية لأبناء المتضررين من الكارثة.

وقدم سفير السودان لدى مصر ومندوبها لدي الجامعة العربية، السفير محمد إلياس، إحاطة شاملة للمشاركين في الاجتماع الطارئ تضمنت أهم الاحتياجات لدعم السودان خاصة المساعدة في بناء السدود والجسور ومعالجة المنخفضات الأرضية التي حدثت على الشواطئ من الفيضان.

كما قدم تقريرا مفصلا بالاحتياجات الغذائية والطبية والخيام ومبيدات الرش لمواجهة الحشرات والبعوض وانتشار الملاريا.

وعقدت جامعة الدول العربية، الثلاثاء، اجتماعا طارئا ، لدعم السودان في مواجهة الأضرار والخسائر من جرّاء كارثة الفيضان والسيول غير المسبوقة.

وأعلن الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية، السفير كمال حسن علي، تضامن جامعة الدول العربية التام مع السودان، داعيا في تصريح له عقب الاجتماع كل منظمات واتحادات العمل العربي المشترك إلى الإسراع لتقديم الدعم العاجل كل في مجال اختصاصه.

وقال إنه سيتم إرسال طائرة باسم جامعة الدول العربية، الثلاثاء المقبل، تحمل مساعدات إنسانية وإغاثية عاجلة، على أن يتم خلال تواجد وفد عربي مصاحب لتلك المساعدات الإعلان عن حجم الدعم المالي المباشر للسودان.

كما تقرر إنشاء غرفة عمليات بالجامعة العربية لمتابعة تطورات الأوضاع في السودان وتنسيق الغوث العربي المقدم إلى الخرطوم، هذا إلى جانب الاتفاق خلال الاجتماع على أن تكون المنظمة العربية للتنمية الزراعية هي ممثل جامعة الدول العربية وألية استقبال المساعدات الإنسانية والطبية والغذائية، بالإضافة إلى تقديم الدعم المالي للمتضررين وصغار المزارعين.

من جانبه، أعلن المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية، إبراهيم الذخيري، تقديم 50 ألف دولار دعما ماليا عاجلا، بالإضافة لتقديم 100 ألف دولار مساعدات ومعونات غذائية.

وفي ذات السياق، أكد رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، اللواء إسماعيل عبد الغفار، أن الأكاديمية سترسل وفدا فنيا متخصصا لتقييم الأثر الممتد للفيضان، ووضع دراسة بشأن الحجم الفعلي للأضرار لتقديم العون المطلوب ومساعدة السودان على تجاوز المحنة، كما قرر تقديم منح دراسية لأبناء المتضررين في فرع الأكاديمية العربية بأسوان جنوب مصر ابتداء من العام الدراسي الجديد الذي يبدأ 3 أكتوبر المقبل.

 

 

 

الأوبزرفر العربي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق