<link rel="stylesheet" id="jazeera-css" href="//www.fontstatic.com/f=jazeera" type="text/css" media="all">

الصين: إجراءات الدول ضد كورونا لا تتماشى وتوصيات منظمة الصحة العالمية

دول العالم أفرطت في إجراءاتها ضد الصين

أعلنت بكين، الثلاثاء، أن دول العالم أفرطت في إجراءاتها ضد الصين للحد من فيروس كورونا، وأضافت أن إجراءات الدول ضد كورونا لا تتماشى وتوصيات منظمة الصحة العالمية.

جاء ذلك عقب ما أعلنت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق الثلاثاء، أن فيروس كورونا المستجد الذي انتقل من الصين إلى 24 دولة “لا يمثل بعد حالة وباء عالمي”، وذلك بعد أن أعلنته حالة طوارئ صحية ذات بعد دولي في 31 يناير الماضي.

ويؤدي الإعلان عن حالة طوارئ عالمية إلى تقديم توصيات إلى جميع البلدان تهدف إلى منع انتشار المرض عبر الحدود أو الحد منه مع تجنب التدخل غير الضروري في التجارة والسفر. ويشمل الإعلان توصيات مؤقتة للسلطات الصحية الوطنية في جميع أنحاء العالم والتي تشمل تكثيف إجراءات الرصد والتأهب والاحتواء.

وقالت سيلفي بريان، رئيسة إدارة مكافحة الجوائح والأمراض الوبائية في المنظمة للصحافيين في جنيف: “حالياً لسنا في حالة وباء عالمي”، لكنها أضافت “نحن في مرحلة يعد فيها الوباء متعدد البؤر”.

كما أكدت بريان التي عادت أمس من الصين “أن العلماء تمكنوا من تحديد التسلسل الجيني وأساليب تنقله”، موضحة “إنه في الوقت الذي يتم رصد انتقال سريع للفيروس في هوباي، تعد الحالات خارج المقاطعة حالات انتشار مع تجمعات متفرقة من حالات العدوى”.

بالتوازي، تعقد المنظمة مؤتمرا عبر الهاتف هذا الأسبوع مع ممثلين عن قطاع السفر والسياحة للعمل على توصيات لحماية طواقمهم حتى يتمكنوا من استئناف رحلات الطيران للصين.

وقالت بريان “إن على المصابين بفيروس كورونا الجديد ارتداء كمامات لكن بالنسبة لمن لم تظهر عليهم أي أعراض إصابة بالمرض فإن الكمامات لن تقيهم بالضرورة بنسبة مئة بالمئة”. وأضافت أن غسل اليدين باستمرار واتخاذ إجراءات أخرى تتعلق بالنظافة مطلوبة.

وتابعت بريان دون الخوض في التفاصيل قائلة إن 19 دولة حتى الآن أبلغت المنظمة التابعة للأمم المتحدة باتخاذ إجراءات أو فرض قيود فيما يتعلق بانتشار فيروس كورونا الجديد، وإن المنظمة تطلب توضيحات لمبرراتها.

وكانت السلطات الصينية قد أعلنت أن عدد الوفيات الإجمالي بالصين سجل زيادة قياسية بواقع 64 حالة عن اليوم السابق ليصل عدد الوفيات إلى 425 حالة.

وكانت حالة الوفاة الأخرى خارج بر الصين الرئيسي لرجل توفي في الفلبين الأسبوع الماضي بعد أن زار ووهان التي تم فرض حجر صحي فعلي عليها.

وزاد العدد الإجمالي للإصابات في الصين بواقع 3235 حالة ليصل إلى 20438 حالة إصابة، وتوجد قرابة 200 إصابة في 24 دولة أخرى وهونج كونج ومكاو.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Optimized with PageSpeed Ninja