fbpx

بوتين يعلن عن ابتكار روسي – ياباني للكشف السريع عن فيروس كورونا

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء،، خلال اجتماع الحكومة، إلى زيادة أنظمة اختبار وكشف فيروس كورونا، وتقديم الدعم الإضافي للأطباء الذين يقاومون ذلك الفيروس.

 وأعلن إن وضع انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” في بلاده تحت السيطرة، مشيرا إلى ظهور ابتكار روسي – ياباني للكشف السريع عن الفيروس في أبريل/نيسان المقبل.

وفي خطوة تجاه مكافحة فيروس كورونا، أعلن بوتين توقيع مرسوم بشأن بيع الأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية عبر الإنترنت، مشيرا إلى الحاجة إلى إنترنت مجانٍ لشراء المنتجات الحيوية بما فيها الأدوية.

وحول الإجراءات التي اتخذتها أوروبا على خلفية فيروس كورونا، أكد بوتين أنها مبررة، قائلا: “في الدول الأخرى، بما في ذلك الدول الأوروبية، الوضع ليس بسيطا، بل أحيانا صعبا”.

وتابع بوتين: “ترتفع عدد حالات الإصابات بشكل حاد كل يوم تقريبا. ويتم اتخاذ تدابير الطوارئ في هذه البلدان بما في ذلك الحجر الصحي، وإغلاق الحدود، وتقييد الفعاليات الجماعية، وإلغاء الرحلات الجوية وغيرها، ومن الواضح أن مثل هذه الإجراءات مبررة وتمليها ظروف موضوعية”.

وفي سياق متصل، أعلنت نائبة رئيس الوزراء الروسي تاتيانا جوليكوفا أن مجموع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) 114 حالة في روسيا.

وأكدت، ردا على مزاعم عدم استعداد الطب الروسي لمواجهة كورونا، “في روسيا يوجد 40 ألف جهاز للتنفس الاصطناعي”.

هذا وصنفت منظمة الصحة العالمية، يوم 11 مارس/آذار الجاري، فيروس كورونا المستجد جائحة، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، إذ بلغت الإصابات في آخر تحديث لها أكثر من 187 ألفا في أكثر من 160 دولة ومنطقة حول العالم، والوفيات أكثر من 7 آلاف، وأعرب عن قلقه من عدم اتخاذ دول للإجراءات اللازمة للحد من كورونا.

وقال مسؤولون صينيون هذا الأسبوع إن جهودهم الكبيرة ومنها عزل عشرات ملايين الأشخاص في هوباي وفرض قيود على الحركة في مدن أخرى في أنحاء البلاد بدأت تؤتي ثمارها.

 

 

موسكو- الأوبزرفر العربي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق