fbpx

انفجارات وانتخابات في أفغانستان

فتحت مراكز الاقتراع، السّبت، أبوابها في كلّ أنحاء أفغانستان لاختيار رئيس للبلاد، بحسب ما أعلن المتحدث باسم لجنة الانتخابات، فيما نقلت وكالات عن مسؤولين حدوث انفجارات بمدن عدة.

وقال المتحدث إنّ “التّصويت بدأ في كلّ أرجاء البلاد”، في وقت كانت حركة طالبان حذّرت زهاء 9.6 ملايين ناخب بضرورة الابتعاد عن مراكز الاقتراع.

وقال مسؤولون إن انفجارات وقعت في العاصمة كابل، ومدينتي غزنة وجلال أباد خلال انتخابات الرئاسة.

وأضاف مسؤولون محليون أن انفجارا وقع أيضا داخل مركز اقتراع بمدينة قندهار في جنوب البلاد، وأن 3 جرحى على الأقل نقلوا إلى المستشفى.

وحدثت الانفجارات بعد قليل من فتح مراكز الاقتراع أبوابها لانتخاب رئيس جديد للبلاد وسط مخاوف من أعمال العنف والتزوير.

وعرض التلفزيون مشاهد لمدخل مركز اقتراع في هيرات (غرب)، حيث اصطفّ طابور طويل من الناخبين الذين كانوا ينتظرون تحت أشعة الشمس، بينما كان مراسل التلفزيون يُعلّق على الصور مرتديًا سترة واقية من الرّصاص.

وأعلنت وزارة الداخليّة نشر 72 ألف عنصر لتأمين حراسة نحو 5 آلاف مركز اقتراع في أنحاء البلاد، يُفترض أن تُغلق أبوابها حوالى السّاعة الثالثة بعد الظهر بالتوقيت المحلّي (10.30 بتوقيت غرينتش).

وتُواجه الانتخابات خطر وقوع أعمال عنف، خصوصًا أن طالبان شنت في الآونة الأخيرة سلسلة هجمات انتحاريّة استهدفت مقارّ الحملات والتجمّعات الانتخابيّة وأهدافًا أخرى مرتبطة بالاستحقاق الرئاسي.

وفي 5 سبتمبر، أسفر تفجير شاحنة في كابل عن مقتل 12 شخصًا على الأقلّ.

وفي وقت سابق، أصدرت طالبان بيانًا كرّرت فيه تهديداتها السّابقة بأن حياة كل مقترع “مهدّدة”.

اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق