fbpx

مناطق متقدمة من طرابلس تحت سيطرة الجيش الليبي

تمكنت الوحدات العسكرية بالجيش الليبي، اليوم السبت، من السيطرة على مناطق متقدمة بمنطقة (سوق الخميس-امسيحل) شرقي العاصمة طرابلس.

وكشف أبوبكر المعتمد دويهش، مدير المكتب الإعلامي للكتيبة 642 مشاة بالجيش الليبي، عن تحقيق وحداتهم العسكرية تقدمات كبيرة في منطقة (سوق الخميس-مسيحل) شرقي العاصمة.

وقال دويهش إن القوات تمكنت من السيطرة على مناطق متقدمة من المحور إلى ما بعد منطقة مصنع الأسمنت، وعدلت من مواضعها وتمركزاتها.

وأضاف أن الكتيبة اشتبكت مع عناصر المليشيات وسيطرت على أماكن ارتكازهم ورصدهم في “التبة”، مع تكبيد المليشيات خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

وأشار مدير المكتب الإعلامي للكتيبة 642 مشاة إلى أن الوحدات العسكرية أجبرت المليشيات والمرتزقة الأجانب التابعين لأسامة الجويلي -القيادي بحكومة السراج- على الفرار من منطقة سوق الخميس.

وأكد دويهش أن العملية تمت وفق الخطة الموضوعة سلفا، بعد أن صدرت الأوامر صباح اليوم السبت من آمر (قائد) الكتيبة المقدم موسى أبومخلب.

كان اللواء فوزي المنصوري قائد محاور عين زارة بالجيش الليبي أكد عزوف عدد كبير من عناصر المليشيات في جبهات القتال حول طرابلس، بسبب الخسائر الكبيرة في صفوفها.

مضيفا أن ذلك يأتي بالتزامن مع التقدم الواضح لقوات الجيش الوطني الليبي، الذي حقق تقدما كبيرا بجبهات القتال أمس الجمعة، خاصة في محاور عين زارة.

ويستمر الجيش الجيش الليبي في تحقيق تقدمات محسوبة على الأرض، مع تراجع مليشيات حكومة السراج، ومقتل عدد كبير من قياداتها، في إطار عمليات طوفان الكرامة التي أطلقها الجيش في 4 أبريل/نيسان الماضي لتحرير العاصمة الليبية طرابلس من سطوة المليشيات والتنظيمات الإرهابية.

اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق