fbpx

وزير الدفاع الأمريكي: الحصول على لقاح لفيروس كورونا قد يستغرق بين 12 و18 شهراً

أكد وزير الدفاع الأميركي، مارك إسبر، الثلاثاء، أنه قد يستغرق الحصول على لقاح لكورونا بين 12 و18 شهراً، وإن “بعض الشركات الخاصة تتوقع التوصل إلى لقاح سريعاً”.

وأضاف: “قدمنا ألفي جهاز تنفس لمكافحة فيروس كورونا”.

وكان إسبر قد فصل نفسه وموظفيه عن فريق نائبه كأحد الإجراءات الوقائية لمنع تأثر عمليات وزارة الدفاع (البنتاغون) بانتشار كورونا.

وقال المتحدث باسم البنتاغون، جوناثان هوفمان، في إفادة صحافية الاثنين: “نحاول وضع فقاعة حولهما”، مضيفاً أنه يجري الحد من عدد زوار إسبر كما يتم فحصهم.

إلى ذلك أوضح هوفمان أن الفحوص أظهرت إصابة 18 من أفراد الجيش حتى الآن بالفيروس، ارتفاعاً من 10 يوم السبت وأربعة فقط قبل أسبوع.

يشار إلى أن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة قد أعلنت الثلاثاء أن إجمالي عدد حالات الإصابة بكورونا بلغ 4275 بزيادة 739 حالة عن العدد المعلن سابقاً، في حين أن عدد الوفيات زاد سبع حالات ليصبح 75.

وأضافت المراكز أن هذا العدد جرى حصره في 53 ولاية أميركية، بما في ذلك منطقة كولومبيا وبويرتوريكو وجوام والجزر العذراء الأمريكية.

إلى ذلك يتضمن العدد الجمالي 49 حالة لأشخاص جرى ترحيلهم من اليابان وووهان الصينية حيث بدأ تفشي كورونا.

يذكر أن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، كان أكد أن “لقاحاً ضد كورونا ما يزال في مراحله السريرية والنتائج واعدة”.

وقال ترمب خلال مؤتمر صحافي في البيت الأبيض الاثنين: “سنحاول التخلص من فيروس كورونا مع حلول الشهر الثامن من هذا العام”، لافتاً إلى أن “كورونا قد يستمر حتى يوليو أو أغسطس”.

كما أضاف: “نحن متقدمون على أوروبا ولدينا سياسة احتواء للفيروس”.

وتابع: “سننظر في فرض عزل على بعض مناطق مصابة لكن ليس الآن”، مشدداً: “لم نقرر بعد بشأن مسألة العزل التام ونأمل أن لا نصل إلى هذا الحد”.

إلى ذلك أكد ترمب: “نحن نسيطر على انتشار الفيروس. وسنغلق الحدود مع كل الدول التي تتعرض لانتشار كبير للفيروس”، قائلاً إن “إجراءاتنا ضد كورونا ضرورية وسنعدلها إذا تطلب الأمر”.

كما أعلن الرئيس الأميركي أن الولايات المتحدة “تعتزم” بناء مستشفيات مؤقتة لمواجهة وباء كورونا المستجد.

وعندما سئل عن إمكان طلب مساعدة الجيش “لبناء منشآت مؤقتة للمرضى”، فأجاب: “نعتزم القيام بذلك”.

إلى ذلك أصدر إرشادات جديدة للمساعدة في مكافحة كورونا، من بينها توصية بتجنب الناس التجمع في المناسبات الاجتماعية، التي تضم أكثر من 10 أشخاص وتقييم ضرورة السفر والذهاب للمطاعم.

وقال إن الإرشادات التي قدمتها مجموعة العمل الخاصة بمكافحة كورونا تسري لمدة 15 يوماً وتهدف إلى إبطاء انتشار الفيروس.

 

 

 

نيويورك- الأوبزرفر العربي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق